النشرات الصحفية

تذاكر سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1™ 2011 في أبوظبي تشارف على النفاد

قبل أقل من شهر واحد على انطلاق سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1™ 2011 في أبوظبي، بقيت حوالي 4000 تذكرة فقط متاحة للبيع. وتدعو حلبة مرسى ياس الجمهور المحلي للإسراع بالحصول على التذاكر المحدودة وعدم تفويت فرصة متابعة أضخم حدث عالمي في المنطقة. 

وقال بيتر بومجارتنر رئيس الشؤون التجارية في الاتحاد للطيران الراعي الرسمي لسباق الجائزة الكبرى في أبوظبي: "إذا أخذنا بعين الاعتبار أن حوالي 4000 شخص ينتقلون جواً إلى الإمارات العربية المتحدة كل 30 دقيقة، فإن تذاكر السباق المتبقية ستنفد بسرعة أكبر من المتوقع، ومع حرصنا على استقبال الآلاف من ضيوف الإمارات القادمين بهدف حضور سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1™ 2011، فإننا حريصون أيضاً على حضور جمهورنا المحلي لهذا الحدث العالمي".

وتتوفر تذاكر المدرجات بقيمة 1800 درهم لحضور يومين من السباق و2000 درهم لحضور ثلاثة أيام، وتتوفر التذاكر المتبقية على النحو التالي:

تذاكر المدرج الجنوبي: المواجه للمرسى وفندق ياس، والمطل أيضاً على منعطفات مهمة في الحلبة مما يضيف المزيد من المتعة والحماس إلى مشاهد السباق.

تذاكر مدرج المرسى: القريب من منطقة الصيانة التي يدخلها السائقون لإجراء الصيانة السريعة خلال مراحل السباق، وهو يتيح للجمهور مشاهدة مستمرة للسائقين خلال مرورهم بالقسم الجنوبي من الحلبة، والذي يتضمن مرحلة العبور تحت فندق ياس.

من جانبه قال نك ماكلوي، رئيس قسم الإعلام والتسويق في حلبة مرسى ياس: "يزداد الحماس كلما اقتربنا من موعد انطلاق السباق. سباقات الفورمولا1 حماسية على الدوام وسيظهر السائقون أفضل مالديهم لضمان المشاركة في سباقات الموسم القادم. سيكون سباق أبوظبي حدثاً احتفالياً داخل وخارج المسار، ومع بقاء هذا العدد المحدود من التذاكر المتاحة أدعو الجميع لاغتنام الفرصة وشراء التذاكر الآن".

ويمكن شراء التذاكر عبر موقع حلبة مرسى ياس على الإنترنت www.yasmarinacircuit.ae، أو عبر الاتصال على الرقم المجاني 927 800، وكذلك عبر بعض من منافذ الاتحاد للطيران، ومحلات فيرجن ميجاستور في الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي، ومن فندق ياس في جزيرة ياس، وعالم فراري أبوظبي، ومركزي الاستقبال في حلبة مرسى ياس.

وصف الصور: إقبال جماهيري كبير على شراء تذاكر سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1™ 2011.

الرجوع إلى الأخبار