النشرات الصحفية

نفاد جميع تذاكر سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 أبوظبي 2012

أعلنت الجهة المنظمة لسباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 أبوظبي 2012 عن نفاد جميع تذاكر السباق للعام الرابع على التوالي.  

أعلنت الجهة المنظمة لسباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 أبوظبي 2012 عن نفاد جميع تذاكر السباق للعام الرابع على التوالي.

وبهذه المناسبة قال ريتشارد كريجان الرئيس التنفيذي لحلبة مرسى ياس: "اليوم ننطلق لاستقبال سباق الجائزة الكبرى في أبوظبي، وقد أسعدنا كثيراً أن نرى كل هذه الحشود الضخمة التي حرصت على التواجد اليوم مع أبطالهم المفضلين والتعرف على استعداداتهم والحصول على التوقيعات التذكارية منهم، لقد كان فعلاً أمراً رائعاً يشير بقوة إلى حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة التي يحظى بها عشاق سباق الفورمولا1 الذي توافدوا على أبوظبي لحضور هذا الحدث الرياضي العالمي.

وبحسب ما أعلنت عنه حلبة مرسى ياس، فإن 35% من مبيعات التذاكر كانت من نصيب الجمهور الإقليمي والدولي، الذي بدأوا بالتوافد على أبوظبي لحضور السباق خلال عطلة نهاية الأسبوع، وقد شهدت مبيعات التذاكر في بعض الأسواق الاساسية ارتفاعاً كبيراً هذا العام في كل من استراليا، وانجلترا، وأوروبا، والولايات المتحدة.

وقد توافد على حلبة مرسى ياس اليوم أكثر من 6000 من عشاق سباق الفورمولا1 الذين حرصوا على التعرف على استعدادات الفرق من خلال جولة في منطقة الصيانة. وسوف يستمتع رواد حلبة مرسى ياس أيضاً خلال أيام السباق بفرصة الاطلاع على النشاطات التي تدور خلف الكواليس، ومقابلة سائقيهم المفضلين، والاستمتاع بعدد كبير من الفعاليات والأنشطة الترفيهية التي ستقدمها لهم مناطق الواحة الواقعة خلف المدرجات، بالإضافة إلى ما تتوفر عليه جزيرة ياس من خدمات وخيارات ترفيهية أخرى.

منذ عام 2009 والجماهير تتوافد من جميع أرجاء العالم لحضور سباق الجائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا1 في أبوظبي، أحدهم هو أنتوني هافالا المغرم بسباق الفورمولا1 منذ وقت طويل والذي جاء من استراليا إلى أبوظبي لمتابعة سباق الفورمولا1 على حلبة مرسى ياس للمرة الأولى وقد علّق على ذلك قائلاً: "لقد اجتزت 30 ألف كلم لأشاهد هذه الروعة، يملئني حماس كبير اليوم، لقد أمضيت سنة كاملة وأنا أخطط لهذا الرحلة، فقد اعتد مشاهدة السباق سنوياً في ملبورن في استراليا وهذه هي المرة الأولى التي سأشاهد فيها السباق في أبوظبي."

وقال ريان ماك فيرسون الاسكتلندي الأصل والمقيم في أبوظبي: "أنا سعيد جداً بوجودي هنا في حلبة مرسى ياس، حيث أنها المرة الأولى التي أحضر فيها سباق الجائزة الكبرى، وقد حرص عدد من أقاربي على الانضمام إلي ومشاركة هذه الأوقات الرائعة معاً."

الرجوع إلى الأخبار